اردوغان يستغل كورونا لتهريب سلاح إلى الإرهابيين في ليبيا


ذكرت تقارير إعلامية أن السلطات التركية استغلت جائحة كورونا، لتهريب سلاح إلى حكومة الوفاق الليبية.

وقالت شبكة “سكاي نيوز عربية”، إن تقرير موسع لموقع أحوال التركي وتقرير لصحيفة “ديلي مافريك” الجنوب إفريقية، كشفت أن 6 طائرات شحن عسكرية تركية سافرت من تركيا إلى جنوب إفريقيا، حيث كانت كمية صغيرة من الإمدادات الطبية موجودة على إحدى الطائرات، بينما عادت جميعها محملة بالمعدات العسكرية التي تم شراؤها من الشركة المنتجة للذخيرة “راينميتال دينل مونيتيون”.

وأشارت “ديلي مافريك” إلى أن ذلك تم بالرغم من أن لوائح الحظر المحلية تسمح فقط بنقل إمدادات الغذاء والدواء.

كما أوضحت أن تركيا أرسلت مساعدات لمكافحة كورونا إلى 57 دولة، من بينها دولة ليسوتو التي لم تسجل أي حالة إصابة بالفيروس، وتقع في إفريقيا الجنوبية.

وتعد جنوب إفريقيا إحدى الدول التي تعارض تدخل تركيا في ليبيا، وسبق أن حذر رئيسها سيريل رامافوزا، تركيا من إرسال أسلحة وقوات إلى ليبيا.

وفي هذا الصدد، حذّر محلل سياسي في صحيفة “ذا ستار” التي تصدر في جنوب إفريقيا، من أن المعدات العسكرية التي باعتها بلاده إلى تركيا “ستنتهي على الأرجح في سوريا وليبيا بنتائج مدمرة”.

وقال شانون إبراهيم، محرر مجموعة أجنبية لمنصة وسائل الإعلام المستقلة التي تنشر “ذا ستار”، إنه “من غير المعقول أن توافق جنوب إفريقيا على تصدير العتاد العسكري إلى تركيا منذ أن نص قانون مراقبة الأسلحة التقليدية (NCACC) على أن جنوب إفريقيا لا تبيع المعدات والأسلحة العسكرية لأي بلد يشارك في نزاع مسلح”.

إقرأ أيضاً

1-شاهد .. ميريام كلينك عارية تغطى منطقتها الحساسة بخيط رفيع




إقرأ أيضاً

1-شاهد .. علا الفارس برفقة تميم أمير قطر تثير ضجة