الإعدام بـ “الحقن القاتلة” لجرائم المخدرات

طالب الرئيس الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي بإعادة عقوبة الإعدام بالحقن القاتلة لمرتكبي جرائم المخدرات، والذي تسبب في موجة من الجدل في البلاد .

وقال دوتيرتي: أجدد دعوتي لإقرار سريع لقانون يعيد فرض عقوبة الإعدام عن طريق الحقن المميتة على الجرائم المدرجة في قانون المخدرات الخطرة الشامل لعام 2002 .

وقد تسبب مطلب الرئيس الفلبيني في جدل كبير بين نواب البرلمان، حيث تعد تلك العقوبة خارج نطاق القضاء وأدت إلى مقتل الآلاف .

يذكر أن حقوق الإنسان كانت قد طالبت في وقت سابق في فتح تحقق حول حرب ” دوتيرتي ” على تجار المخدرات ومدى نظامية عمليات القتل التي ارتكبها بالحقن المميتة بدعوى الإعدام .

ويأتي ذلك في ظل مخاوف المعارضة في الفلبين من استخدام قانون مكافحة الإرهاب الذي تم إقراره مؤخرا.