جثة قالتلي ارحمني وأنا بغسلها .. شاهد مُغسل موتى يقرر الاعتزال

في واقعة مرعبة وغريبة، قرر متعهد تغسيل ودفن موتى في مصر، اعتزال عمله، مرجعًا السبب إلى أنه سمع صوت إحدى الجثث تتحدث له أثناء تغسيلها.

ونقلت صحيفة “صدى الإلكترونية” السعودية، عن المُغسل، أنه حينما كان يجلس بمفرده، كان يشعر بوجود شيء مثل “شبح” يراقبه في صمت، ولا يفارقه قط، كالظل الخفي.

وقال: “الشبح استمر أكثر من سنة كاملة، وذات يوم اختفى ولم أعد أشعر بوجوده لمده 40 يوما”.

وأضاف: “ذات يوم جاء زميل لي طلب تجهيز غرفة الغسل كي يقوم بتجهيز جثة متحلله الدفن، كان قد عثر عليها مؤخرا وهي في حاله تعفن شديد”.

وعلى الرغم من اعتياده مثل هذه الأمور، إلا أنه أشار أن تلك المرة شعر بخوف شديد على غير العادة، وعاد الشبح من جديد، مضيفا: “بدأت أغسل الجثة ولكن فجأة وبدون مقدمات سمعت صراخا شديدا من تلك الجثة، تقول لي: “ارحمني”.

ومنذ ذلك اليوم قرر الأربعيني ترك تلك المهنة بما فيها من مشاهد مرعبة.

اترك تعليقاً