فتاة تخلع ملابسها كاملة بمحافظة مصرية فى السيرك القومي


فاجأت فتاة في العشرينيات من عمرها، رواد السيرك القومي بمدينة بورسعيد بخلع ملابسها بالكامل، بعد تراشق بالألفاظ مع رجال الشرطة.

وبحسب ما ذكرته صحف محلية عن مصدر أمني، فإن الفتاة تدعى مستورة عطية، 23 عاما، متسولة بشارع طرح البحر بحي الشرق، ولديها خلافات سابقة مع رجال لجنة حماية الطفل التابعة للمجلس القومي للأمومة والطفولة.

وأضاف أن الواقعة تمت عقب قيام خبيرة اجتماعية بوضع طفل رضيع كانت المتسولة تستغله في التسول، في مؤسسة رعاية الطفل لتعرضه للخطر.

وقالت ناهد عبد الرازق، خبيرة اجتماعية بنيابة الطفل بمحكمة بورسعيد الابتدائية، أن سيدة تدعى مستورة تقف بشارع طرح البحر أمام القرى السياحية بصحبة زوجها وابنة شقيقتها وطفل رضيع.

وأضافت أنه خلال مرور لجنة الطفل ، تبين أن السيدة تتعاطى المواد المخدرة وأنها وضعت طفل رضيع بجوار إناء به فحم مشتعل، كما كانت تستغل طفلة أخرى، هي ابنة شقيقتها.

وفي التفاصيل أيضا قامت المتسولة بعرض 4 أطفال ليسوا أبناءها سابقا للتسول، لأنها تستخدم الأطفال في التسول والاحتكاك بالناس والتمسح بهم لجلب المال.

وأكدت الخبيرة الاجتماعية أنها خلال دخولها وأسرتها إلى السيرك فوجئت بمستورة تعتدى عليها وسط الجمهور، فتصدى لها أمن السيرك وتم إبلاغ النجدة، فخلعت ملابسها بالكامل أمام المارة.