صفحة إلكترونية .. 60 ألف جنيه مصرى في أسبوع مقابل أعمال منافية للآداب


تمكنت الإدارة العامة لحماية الآداب بقطاع الأمن الاجتماعي، من رصد إحدى الصفحات الإلكترونية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك تدعو لممارسة أعمال منافية للزواج مستترة بالزواج العرفي، مقابل مبالغ مالي لمدة أسبوع.

وبعد إجراء التحريات وجمع المعلومات تم تحديد القائم على إدارة الصفحة المشار إليها، وهو أحد الأشخاص مقيم بمحافظة الدقهلية شمال القاهرة، وله محل إقامة آخر بالجيزة.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبطه وبصحبته إحدى السيدات مقيمة بالجيزة.

وأثناء المواجهة أقر المتهم الأول بتسهيل واستغلال المتهمة الثانية في الأعمال المنافية للآداب عبر شبكة الإنترنت تحت ستار الزواج العرفي محدد المدة مقابل مبلغ مالي قدره 60 ألف جنيه.

كما أقرّ المتهم الأول، أنه أنشأ تلك المشار إليها لذات الغرض.

كما أقرت المتهمة الثانية باعتيادها ممارسة الأعمال المنافية للآداب من خلال المتهم الأول نظير مبالغ مالية يتقاسمونها فيما بينهما.