شاهد .. ذبح ناشطة ووالديها داخل منزلهم يهز العراق


عثرت الأجهزة الأمنية في العراق، على جثة الناشطة شيلان دارا، ووالديها مذبوحين على يد مجهولين، داخل منزلهم في العاصمة بغداد.

وقال النقيب في شرطة بغداد حاتم الجابري، لوكالة الأناضول: ”إن مسلحين مجهولين اقتحموا منزلا في منطقة المنصور غربي بغداد، مساء الثلاثاء، ونحروا أفراد العائلة، وهم الصيدلانية شيلان دارا، ووالداها“.

وأضاف أن المهاجمين سرقوا مقتنيات ثمينة من المنزل قبل أن يلوذوا بالفرار، مشيرا إلى أن السلطات المعنية فتحت تحقيقا في الحادث الذي أفادت معطيات أولية أنه ”بدافع السرقة“.

إلا أن الناشط في احتجاجات بغداد، طارق الحسيني، قال إن الغرض من الهجوم كان ”تصفية شيلان“ الناشطة في احتجاجات شعبية مناهضة للطبقة السياسية الحاكمة.