الرئيسية / أخبار عالمية / نانسي بيلوسي: ترامب “خان الأمن القومي” وهذا هو الدليل

نانسي بيلوسي: ترامب “خان الأمن القومي” وهذا هو الدليل


اعتبرت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، أن ما كشفته شكوى “مسرب معلومات البيت الأبيض”، الخميس، يظهر أن الرئيس دونالد ترامب “خان اليمين الدستورية، والأمن القومي”.
جاء ذلك في تصريحات للصحفيين خلال مؤتمرها الصحفي الأسبوعي، تعليقًا على اتهام مسرب معلومات، البيت الأبيض بأنه سارع إلى “تأمين” سجلات محادثة هاتفية، طلب فيها ترامب، من نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، إجراء تحقيق حول نشاط خصمه المرشح الديمقراطي البارز جو بايدن، ونجله.

جاء ذلك في شكوى من 9 صفحات نشرت، الخميس، لمسرب المعلومات، الذي سيبقى مجهول الهوية حتى الإدلاء بشهادة علنية محتملة أمام الكونغرس، وفق إعلام محلي.

وقالت بيلوسي، إن المزاعم بأن ترامب ضغط على أوكرانيا للتحقيق مع منافسه السياسي جو بايدن تظهر أنه “خان اليمين الدستورية، وأمننا القومي ونزاهة” الانتخابات الأمريكية.

لكنها حذرت من التسرع في إجراء تحقيق عزل الرئيس، مؤكدة أنها تريد إجراء تحقيق متأن في سلوك ترامب.

ولم تحدد بيلوسي توقيت صياغة مواد المساءلة أو التصويت عليها، التي تشكل فعلياً تهماً ضد الرئيس، لكنها قالت إن تحقيقات لجنة مجلس النواب ستحدد توقيت الإجراءات.

ونوهت بأن مكتب مدير الاستخبارات الوطنية “انتهك القانون” بعدم تمرير شكوى مسرب المعلومات في أغسطس/آب إلى لجان الاستخبارات بالكونغرس.

وعندما سئل جوزيف ماغواير القائم بأعمال مدير الاستخبارات الوطنية عن هذا التأجيل خلال جلسة استماع عقدتها لجنة الاستخبارات بمجلس النواب، الخميس، وصف الوضع بأنه “غير مسبوق”.

وقال ماغواير “من الحكمة أن نكون قادرين على التحقق والتأكد” قبل إرسال الشكوى إلى الكونغرس.

في المقابل قالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، ستيفاني غريشام، في بيان الخميس، “لم يتغير أي شيء مع الإفراج عن هذه الشكوى، وهي ليست أكثر من مجموعة إفادات غير مباشرة لأحداث وقصاصات من الصحف جمعت بشكل سيء وكل هذا لا يظهر شيئًا”.

وتابعت غريشام: “سيواصل البيت الأبيض رفض الهستيريا والروايات الكاذبة التي يروجها الديمقراطيون والكثير من وسائل الإعلام الرئيسية”.

والأربعاء، قال ترامب، إنه لم يمارس أي “ضغوط” على أوكرانيا بشأن إجراء تحقيق حول نشاط نجل خصمه الديمقراطي جو بايدن.

وكشف البيت الأبيض، الأربعاء، فحوى اتصال هاتفي أجراه ترامب، في 25 يوليو/تموز الماضي، لتهنئة نظيره الأوكراني بفوزه بالانتخابات الرئاسية.

وبيّن نص الاتصال أن ترامب طلب من زيلينسكي التحقيق في ممارسات بايدن، الأوفر حظًا لمواجهة ترامب في انتخابات 2020، وكذلك نجله هانتر بايدن، الذي عمل بشركة تنقب عن الغاز في أوكرانيا.

وسمح البيت الأبيض بالإفراج عن نص الاتصال مكتوبًا، بعد إعلان رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، الثلاثاء، بدء إجراءات مساءلة ترامب بهدف عزله؛ بتهمة التماس مساعدة أجنبية لتشويه سمعة منافسه الديمقراطي المرتقب.

ويلقى التحقيق في عزل ترامب دعمًا كبيرًا من الديمقراطيين في مجلس النواب، لكن من غير المرجح أن يتم تمريره في مجلس الشيوخ، الذي يسيطر عليه الحزب الجمهوري، المنتمي إليه ترامب. –

Loading...