التصنيفات
أخبار عالمية

“معاريف” : ترامب وإسرائيل في خطر

تحت عنوان “نتنياهو يبيع روحه للشيطان الأمريكي”، قالت صحيفة “معاريف” العبرية إن “رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب الذي كان صديقا لرئيس الوزراء نتنياهو، بات خطرا الآن على إسرائيل”.


تحت عنوان “نتنياهو يبيع روحه للشيطان الأمريكي”، قالت صحيفة “معاريف” العبرية إن “رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب الذي كان صديقا لرئيس الوزراء نتنياهو، بات خطرا الآن على إسرائيل”.

وتابعت ” نتنياهو لا يكف عن تكرار التصريحات المليئة بالحماس فيما يتعلق بإعجابه بترامب، مخاطرا بمصالح إسرائيل، لقد فعل ذلك الأمر بثبات وبشكل منتظم ومستمر متجاهلا السياسيين الإسرائيليين وكبار المسؤولين الأمريكيين الذين حذروه من طبيعة دونالد ترامب غير المتوقعة والمتقلبة والنرجسية”.

وواصلت الصحيفة الإسرائيلية “يبدو أن نتنياهو يدفع الآن ثمن ثقته العمياء في ترامب؛ فقرار الرئيس الأمريكي بالانسحاب من المنطقة والتخلي عن حلفائه، خلق خطرا وتهديدا أمنيا لإسرائيل، وتحول ترامب  الصديق العظيم كما كان يلقبه نتنياهو مفتخرا، إلى  خطر على تل أبيب”.

وأشارت “ولاء نتنياهو  للرئيس ترامب تسبب في أضرار كبيرة لتل أبيب؛ خاصة في مجالين رئيسيين، الأول هو اندلاع خلاف غير مسبوق بين إسرائيل والجالية اليهودية الأمريكية، وحدوث قطيعة بين  تل أبيب والحزب الديمقراطي، الذي كان معقل الدعم التاريخي لإسرائيل”.

وذكرت”الملف الإيراني دليل أخرعلى تحول ترامب إلى خطر يهدد تل أبيب، فعقد اجتماع قمة بين الرئيسين الأمريكي والإيراني ليس إلا مسألة وقت”.

وختمت تقريرها “نتنياهو لم يتعلم من أخطاء رؤوساء وزراء إسرائيل السابقين، فرغم التحالف الأبدي بين تل أبيب وواشنطن إلا أن الأخيرة كثيرا ما اتخذت قرارات من منطلقة مصالحها الخاصة، والتي تسببت في أضرار لإسرائيل وخلقت أزمات بين الجانبين.