الرئيسية / قضايا ساخنة / طفل يغتصب آخر ويسبب له نزيفًا حادًا

طفل يغتصب آخر ويسبب له نزيفًا حادًا

اهتز أحد أحياء المغرب، على وقع فضيحة اغتصاب مدوية ارتكبها طفل في الـ 14 من عمره، والضحية طفل عمره 6 سنوات.

وحسب مصادر محلية، فإن والدة الطفل المعتدى عليه تعرضت لصدمة قوية بعدما إكتشفت أن إبنها المدعو “ع.س” أصيب بنزيف خطير على مستوى فتحة الشرج، ما جعلها تسرع في نقله الى مستشفى سانية الرمل بتطوان.

المصادر نفسها – حسب مواقع محلية، أكدت أن الطفل وبعد الفحوصات الطبية اتضح أنه تعرض للإغتصاب بشكل متكرر ما جعله يعاني من تعفنات تسببت له في نزيف حاد.

في السياق ذاته، أكد المصدر أن أب الطفل ضحية لجأ إلى المسطرة القانونية وتقدم بشكاية للسلطات المعنية يوم الإثنين الماضي، ماجعل السلطات تفتح تحقيقا في النازلة بعدما توصلت بالأدلة الطبية.

وأفادت نفس المصادر أنه تم تقديم الطفل المشتبه فيه صباح أمس الأربعاء أمام أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بتطوان، الذي قرر متابعة الطفل في حالة سراح وتحديد يوم 29 من هذا الشهر لانطلاق فصول المحاكمة، وهو الأمر الذي لم تتقبله عائلة الطفل المعتدى عليه.