الرئيسية / منوعات / تطورات مثيرة عن ” الدمى الجنسية”

تطورات مثيرة عن ” الدمى الجنسية”


في تطورات جديدة كشفتها إحدى أكبر شركات إنتاج الدمى الجنسية، قام بعض الأشخاص بالفعل باستبدال الشركاء الحقيقيين، واستعمال الدمى الجنسية.

وبحسب ما ذكره ” لوي لوف” أحد مؤسسي شركة  سيليكون لوفرز  فقد تم تطوير إنتاج الدمى الجنسية، ما دفع بعض الأشخاص إلى الانتقال من شركاء بشريين إلى شركاء روبوتيين.

وأوضح لوف أنه يمكن للعملاء تفصيل دمية فريدة ، من حيث الشعر والجسم والبشرة.

كما سيتم العمل مع مئات الوجوه وأنواع الجسم المتاحة، من الرأس إلى أظافر القدمين.

وتابع قائلا: إنه سيراعى حتى شكل الجسم، وشكل الأعضاء التناسلية ونوعية الشعر، والنمش والوشم، بما يناسب كل الأذواق.

وأشار إلى أنه يمكن للعملاء تفصيل دمية فريدة تماما من الصفر، أو العمل مع مئات الوجوه وأنواع الجسم المتاحة.

يذكر أنه قد ظهرت في السنوات الأخيرة موجة جنسية جديدة في العالم تتمثل في إقبال أشخاص على اقتناء الدمى الجنسية للمتعة والتسلية.

وقام عدد من الرجال بعلاقات حميمية مع هذه الدمى بديلا عن المرأة الحقيقية ويعاملونها كما لو كانت من بني البشر.

Loading...