الرئيسية / قضايا ساخنة / أم تغتصب طفليها.. و«جوجل» يبلغ الشرطة

أم تغتصب طفليها.. و«جوجل» يبلغ الشرطة

قضت محكمة بريطانية بسجن أم لطفلين لمدة 40 عامًا، بعد أدانتها بالاعتداء الجنسي على ابنها البالغ من العمر سبع سنوات، وابنتها البالغة من العمر ست سنوات، ونشر مقاطع فيديو تصوير جريمتها على شبكة الإنترنت.

وتعود تفاصيل القضية إلى مايو 2018 عندما ألقي القبض على الأم البالغة من العمر (34 عامًا) للاشتباه في الاعتداء الجنسي على طفليها، خلال الفترة ما يناير ومايو من العام الماضي، حيث سجلت ثمانية أو تسعة مقاطع توثق لاعتدائها جنسيًا على طفليها.

ووصف المدعي العام أليكس دوروس، الصور ومقاطع الفيديو المنشورة بأنها “مثيرة للاشمئزاز”.

وتم القبض على الأم عندما نبه محرك البحث “جوجل”، المركز الوطني للأطفال المفقودين والمستغلين في بريطانيا إلى أنها حملت صور الاعتداء الجنسي على الأطفال إلى منصة “Google Drive “.

وبعد أن ألقت الشرطة القبض على الأم، قالت إنها تعرضت للتهديد بنشر الصور من قبل منحرفين على شبكة الإنترنت، وفق ما نقلت صحيفة “ذا صن” البريطانية.

وقال أليكس دوروس، مساعد المدعي العام لمقاطعة “أوتاجامي”: “لقد أوضحت أنها فعلت ذلك بدافع الخوف لأن شخصًا ما ضغط عليها للقيام بذلك، لكن هذا لا يغير حقيقة أنها قامت بذلك، ويجعلها تواجه العديد من الاتهامات”.

وفي سبتمبر الماضي، أقرت الأم المتهمة بالاعتداء الجنسي على طفليها.

وقال القاضي جريجوري جيل أثناء النطق بالحكم، إن آلام طفليها ومعاناتهما “ستستمر إلى الأبد”.

ولم يتم تحديد هوية الأم حماية لهوية طفليها. وقالت أمام المحكمة، إنها تعرف أن ما تفعله كان خطأ، وإنها شعرت بالاستياء من ممارساتها الجنسية مع طفليها.

 

Loading...